BMW تستخدم البلوكشين لتسجيل بيانات عداد المسافة للسيارات

BMW تستخدم البلوكشين لتسجيل بيانات عداد المسافة للسيارات

من المرتقب أن نرى قريبا شركة BMW تستخدم البلوكشين من أجل تسجيل بيانات عداد المسافة للسيارات. مانعة بذلك التلاعب في عدد الأميال أو الكيلومترات التي قطعتها السيارة. مما سيرفع من سعر ومكانة البي أم دبليو BMW في سوق السيارات. ويعد هذا استخداما حديثا لتكنولوجيا البلوكشين.
تعمل شركة BMW العملاقة لصناعة السيارات في العالم على تجربة منصة بلوكشين لتعقب الأميال التي تقطعها السيارات من خلال برنامج مبتكر خاص بها.

BMW تستخدم البلوكشين لتسجيل بيانات عداد المسافة للسيارات

يتم تنفيذ هذا المشروع بالتعاون مع الشركة الناشئة في البلوكشين المدعوة DOVU، وهي واحدة من خمس شركات ناشئة تعمل مع مجموعة BMW في المملكة المتحدة كجزء من مختبر الابتكار في الشركة، الذي تم الكشف عنه لأول مرة في فبراير. طورت DOVU نظامًا مع Alphabet، القَيِمة على أسطول BMW، على وجه التحديد، بهدف تحفيز السائقين لتسجيل عدد الكيلومترات في السيارات.

الفكرة هي أن النظام يساعد BMW على فهم حجم النشاط الذي عرفته سياراتها والآثار المترتبة عنه، كما أوضح Alex Morris، رئيس قسم منتجات DOVU.

قال Morris أن السائقين الذين يشاركون في البرنامج يحصلون على رموز مقابل بياناتهم، مضيفًا:

“ما نقوم به هو أننا نحاول بشكل أساسي بناء هذا الاقتصاد الدائري على منصة DOVU. يمكن للسائقين أن يحصلوا على رموز، لكنهم سيكونون قادرين أيضًا على إنفاق هذه الرموز مقابل خدمات. على سبيل المثال، قد يكون السائق قادرا على الحصول على إطارات بديلة أو شيء من هذا القبيل باستخدام نظام DOVU. يحدد الشريك، BMW في هذه الحالة، صنف المكافآت في إطار عقد ذكي. طالما يتم استيفاء معايير العقد الذكي، يحصل السائقون على الرموز”.

واختارت شركة BMW تحديد المعايير الخاصة بالمكافآت الرمزية من خلال الأميال. إذ لا يمكن الاعتماد على أنظمة تعقب الأميال الأوتوماتيكية الحالية، كما يقول Morris، لأنها لا تقدم المعلومات التي قد تستخدمها الشركة بالفعل.

نتيجة لذلك، فإن البرنامج التجريبي يتطلب قيادة السيارات المستأجرة أو المستعارة لتسجيل أميالها أسبوعيا، والتي يتم تخزينها على البلوكشين الخاصة بـ DOVU.

وأضاف Morris “تعد الأميال حاليا العامل الأهم لقيمة إعادة بيع السيارات. المشكلة هنا مهمة للغاية ويجب حلها، لذا عندما اقترحنا الرموز لتشجيع الناس على القيام بذلك كانوا متحمسين للغاية”.

قال Max Lomuscio، الذي يعمل كمدير مجتمع DOVU، أن الجزء الأول من الشراكة قد اكتمل بالفعل. والآن انتقلت الشركة إلى المرحلة الثانية، وهي التجربة الفعلية مع السائقين. وأوضح أن هذا الجزء يجب أن يستغرق 6 إلى 8 أسابيع أخرى.

لكن في نهاية المطاف، وفقا لـ Morris “يكمن المخطط في أن ينتشر هذا النوع من نظام المكافآت في كل مكان ليعمل عبر السيارات، ويصنع نوعًا من المحفظة الموحدة للمكافآت الرمزية التي يمكن استخدامها في سيارات BMW، مع إمكانية الانتقال إلى سيارة ثانية وكسب المزيد من الرموز ومن ثم صرفها كلها تلك في جميع مكونات النظام”.

علاوة على ذلك، تريد الشركة الناشئة العمل مع بيئات المدينة الذكية، حسب ما قال. وقد بدأت بالفعل مناقشات مع بعض المدن لتحديد كيفية إدراج حالات الكسب والإنفاق في النقل العام وفي جوانب أخرى.

ويأتي هذا المشروع بعد أشهر من إتمام شركة DOVU، التي كانت مدعومة سابقاً من قبل شركة Jaguar، عملية العرض الأولي للعملة بقيمة 6 ملايين دولار.

للمزيد من الأخبار والمعلومات فيما يخص التكنولوجيا المالية، تكنولوجيا البلوكشين والعملات المشفرة، تابعونا على الفيسبوك : https://web.facebook.com/CryptoArabe تويتر : https://twitter.com/CryptoArabe تلجرام : https://t.me/CryptoArabe_AR

التعليقات

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare