هل البلوكشين هو الحل المناسب لصناعة الموسيقى ؟

هل البلوكشين هو الحل المناسب لصناعة الموسيقى ؟

البلوكشين لسلسلة الإمداد، البلوكشين لمعرفة الزبناء، البلوكشين في صناعة الألعاب… !
سوف تسمع عن جميع أنواع التطبيقات التي يتم تطويرها على المستوى الصناعي باستخدام تكنولوجيا البلوكشين. لكن هل تساءلت يومًا لماذا يحدث هذا ؟ حسنا، تكمن الإجابة في مفهوم البلوكشين نفسه.
البلوكشين، ببساطة، هو شكل من أشكال قاعدة البيانات اللامركزية. تبدو قاعدة البيانات اللامركزية مفاجئة للكثيرين ولكنها موجودة لتبقى. والبلوكشين  هي قائمة سجلات متزايدة باستمرار، تسمى كتل، وترتبط وتؤمن باستخدام التشفير. حسب التصميم، فإن البلوكشين مقاومة بطبيعتها لتعديل البيانات. وهي عبارة عن سجل مفتوح وموزّع ولا مركزي يمكن أن يسجل المعاملات بين طرفين على نحو فعال وبطريقة دائمة يمكن التحقق منها.

هل البلوكشين هو الحل المناسب لصناعة الموسيقى ؟

من خلال الاستفادة من ميزات تكنولوجيا البلوكشين، تحاول صناعة الموسيقى أيضًا إصلاح نقاط ضعفها. من خلال هذه المقالة، سنتطرق إلى كيفية تطبيق البلوكشين على صناعة الموسيقى.

إن صناعة الموسيقى، بسبب طبيعة الإنتاج والتوزيع المركزية والمعتمدة على الوساطة​​، تعاني بشكل رئيسي من المشاكل التالية:

  • قرصنة السجلات الرقمية
  • إدارة حقوق غير لائقة
  • إدارة حقوق المؤلف مرهقة
  • التأخير في مكافأة للفنانين …

وبصرف النظر عن هذا، فإن المفارقة هي أنه على الرغم من أن السجلات رقمية، لا يمكن للفنانين الحصول على بيانات الوقت الفعلي لإنتاجهم، الأمر الجدير بمساعدتهم على تحسين وتعزيز جهودهم التسويقية.

ويتضح أن هناك مشكلة عندما لا تكون مثل هذه الإحصاءات الأساسية متاحة على الرغم من كون الصناعة تتم رقميا عبر الانترنت. فالقضية الرئيسية هي أن المنصات الرقمية أو العلامات التجارية المختلفة التي يحدث من خلالها التوزيع الفعلي للموسيقى تشبه محلات معلومات لا تتحدث مع بعضها البعض.

على سبيل المثال، حتى إذا قام أحد الفنانين ببيع موسيقاه أو أغانيه على Song Music و Apple Music وGoogle Play Music، فلا يحصل على الصورة الفعلية لما يحدث بشكل عام رقميًا لمنتجه. ليست لديه أفكار يمكن أن تكون قاطعة. هذا هو السبب الذي يجعل من السهل تقديم رؤى قاطعة عندما تكون لديك قاعدة بيانات مثل البلوكشين.

علاوة على ما سبق، فإن دُور الإنتاج والتوزيع التي تعمل كوكيل تأخذ كمية كبيرة من أرباح المنتج الموسيقي الفعلي، والقليل من هذه الأرباح تنتقل إلى الفنانين الفعليين.

في بعض السيناريوهات، كانت هذه المكافأة منخفضة بنسبة 10-20٪ للفنانين ويمكن أن تستغرق ما يصل إلى 2-3 سنوات في الوصول الفعلي إلى الحساب المصرفي للفنان. يمكن حل هذه المشكلة باستخدام عقود ذكية مستقلة تتم استضافتها على البلوكشين التي تدفع للفنانين في نقطة البيع نفسها في غضون دقائق. وقد بدأت بعض الشركات الناشئة بالفعل القيام بهذا.

علاوة على ذلك، تؤدي مشكلات القرصنة إلى انخفاض المبيعات الإجمالية لسجلات الموسيقى، مما يؤدي إلى خسارة لمنشئها. وهذا لأن دور الإنتاج والتوزيع ليست فعالة بما فيه الكفاية لمنع حدوث القرصنة.

ولكن مع منصات التخزين السحابي القائمة على البلوكشين، يمكن حل المشكلة أيضًا حيث يتم تقسيم السجلات الفعلية إلى العديد من القطع وتخزينها بطريقة موزعة. والشيء الجيد هو أنه يمكن إعادة تجميعها عند الطلب بناء على طلب مدفوع من المستهلك.

أخيراً وليس آخراً، يمكن أيضاً حل المشكلة الأكثر تعقيدا في إدارة الحقوق من قبل البلوكشين. ومن خلال ذلك، يمكن إدارة الملكية وتوزيعها بين مختلف الأطراف مثل الملحنين والمنتجين والناشرين والمغني بطريقة فعالة.

بالموازاة مع هذا، بدأ ظهور البلوكشين المتمركزة حول الموسيقى بسرعة كبيرة. وقد عرف فضاء العملات الرقمية المشفرة تطوير عدد لا بأس به من شبكات البلوكشين لإدارة الموسيقى حتى الآن لاستخدامات مختلفة، من بين شبكات البلوكشين هذه ما يلي:

بعد كل هذا، ربما لا تحل البلوكشين جميع المشاكل في صناعة الموسيقى ولكنها بالتأكيد بديل قوي جدا لإصلاح بعض نقاط الضعف.
إذا تم الدفع للفنانين جيدًا فلا داعي للقلق بشأن الجانب النقدي، إذ سيكون لديهم الدافع لإنتاج محتوى أفضل لمتابعيهم.

وقد تعرف عدد لا بأس به من الفنانين في جميع أنحاء العالم على هذا الجانب من البلوكشين وبدأوا إصدار موسيقاهم على البلوكشين. من بين هؤلاء الفانانين:

بالإضافة لهؤلاء، أدرك مغني الراب الأمريكي الشهير Pitbull حديثًا قيمة البلوكشين في صناعة الموسيقى ونشر تغريدة عن  Smakathon-A blockchain music challenge لحل مشكلات صناعة الموسيقى.

 

تابعونا على الفيسبوك : https://web.facebook.com/CryptoArabe تويتر : https://twitter.com/CryptoArabe تلجرام : https://t.me/CryptoArabe_AR لتلقي المزيد من المعلومات و المستجدات فيما يتعلق بالتكنولوجيا المالية، البلوكشين والعملات الرقمية المشفرة…

التعليقات

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare