Press "Enter" to skip to content

توضيح شامل لمغالطات حول تكنولوجيا البلوكشين

حتى في عام 2017 ، اعتبرت تقنية البلوكشين كفقاعة و ستنتهي لا محالة بسبب تطورها السريع و المهول. بدأ الجميع في الاعتقاد بأنها ستغير جذرا جميع الصناعات خصوصا التكنولوجيا منها ، و ستغير العالم ، و سيجعل هذا من المستثمرين الغامضين في ICO أثرياء خلال هذه العملية.

أدى الضجيج المؤثر حول العملات الرقمية المشفرة الناس إلى تبني بعض المغالطات حول تقنية البلوكشين و ما يمكن أن تفعله في الواقع.

كثير من الناس لديهم الآن انطباع خاطئ عن إمكانات هذه التكنولوجيا. كما شرحنا سابقا، البلوكشين مجرد بنية لقاعدة البيانات مع بعض الميزات .

يسمح هذا البرنامج للأطراف المتعددة بتسجيل ومشاركة المعلومات في قاعدة البيانات في الوقت الفعلي، و لا تحتاج إلى الثقة ببعضها البعض ، حيث يتم تحفيزهم للقيام بالأمر الصحيح من خلال الرموز / العملات الرقمية المشفرة.

هذه الميزات محددة بشكل واضح ، وبالتالي فهي مفيدة فقط في ظل مجموعة معينة من الظروف.

على سبيل المثال ، إنها رائعة عند استخدامها في العملات الرقمية المشفرة مثل البيتكوين ، حيث أن البلوكشين خلف البيتكوين يسمح للأشخاص بإرسال الأموال إلى أي شخص آخر ، في أي مكان في العالم بثمن بخس ، دون الحاجة إلى بنك أو وسيط آخر.

و مع ذلك ، لا تناسب البلوكشين في الواقع كل أنواع تخزين البيانات .

في هذه المقالة ، سنعمل على كسر 10 من أكثر الأفكار النمطية و المغلوطة حول البلوكشين وتطبيقاته (مثل البيتكوين) :

مغالطات حول تكنولوجيا البلوكشين

 البيتكوين ليس أكبر عملية احتيال في التاريخ 

أكبر الشخصيات في مجال التمويل و الإقتصاد وقفت ضد البيتكوين في عام 2017 ، بما في ذلك Warren Buffett و Charlie Munger ، وكذلك Jamie Dimon الرئيس التنفيذي لشركة JP Morgan . إن البيتكوين و البلوكشين الذي يعتمد عليه – مثل كل التكنولوجيات التي في مراحلها المبكرة – له عيوبه . تستخدم آلية الإجماع إثبات العمل كميات هائلة من الكهرباء ، ويستفيد الكثيرون من النظام من المضاربة و الأنشطة الغير القانونية. لكن القول بأن التكنولوجيا ستفشل بسبب هذه العيوب يشبه القول في عام 1995 أن الإنترنت لن ينجح لأنه غير منظم . لقد كانت عملة البيتكوين قوية لمدة 10 سنوات على الرغم من إعلان وفاتها مئات المرات.

على حد تعبير Naval Ravikant :

البيتكوين هي أداة لتحرير البشرية من الطغات ، الذين كانوا يوهمون الناس بمخططات الثراء السريع”.

التركيز على سلبيات هذه التقنية ، ودعوة البيتكوين بالاحتيال ، هو جهل تام بإمكانيات التقنية .

البلوكشين ليس وسيلة لزيادة سعر سهم شركتك

تعتبر كل من Kodak و Long Island Iced Tea و On-line Plc من الأمثلة البارزة على الشركات التي تضيف “البلوكشين” إلى اسمها و تراقب سعر أسهمها ترتفع ، دون وجود أي بلوكشين فيها.

الإعتقادات المغلوطة حول البلوكشين

البلوكشين ليس خطة ponzi

إذا لم تكن قد اشتركت في PonziCoin ، فلا يمكن اعتبار أنه مخطط بونزي.

العملات الرقمية المشفرة ليست فقط للمحتالين

بالتأكيد ، هناك الكثير من الحالات الموثقة  للتسلل الخفي و النشاطات الإحتيالية ، وهو مجال مثير للقلق في هذه الصناعة . كما تطرقنا من قبل ، فإن إخفاء الهوية التي توفرها تقنية البلوكشين هو ما يساعد هؤلاء المخادعين والمخترقين. لكنه تأثير جانبي مؤسف لهذه التكنولوجيا ، وليس الهدف منها.

المجموعات الإرهابية مثل داعش تستخدم وسائل الإعلام الاجتماعية للعثور على مجندين جدد ، وهذا لا يعني أن علينا التخلي عن Facebook و Twitter.

جمع بابلو إسكوبار العديد من الدولارات الأمريكية لدرجة أنه حرقها فقط للحفاظ على ابنته دافئة . يتم تشغيل صناعة المخدرات بأكملها نقدا . هل هذا يجعل السيولة سيئة ؟

البلوكشين ليس وسيلة لجمع الأموال

لمجرد أنك شاهدت ICO لشركة بدون اسم تجمع الملايين من فكرة ، فهذا لا يعني أنه يمكنك فعل ذلك أيضًا .

الهدف من ICO هو توزيع الرموز المميزة للمستخدمين المحتملين التي تحفزهم على استخدام البلوكشين الخاص بك . يفترض في النهاية من الرموز أن تفعل شيئا، أي أن تكون ذات فائدة . إذا كان ما تفعله لا علاقة له ب البلوكشين ، فأنت لا تحتاج إلى الرموز .

البلوكشين لن يحدث ثورة في عملك

ما لم يكن نشاطك التجاري بحاجة إلى جميع المزايا التي يوفرها البلوكشين ، فلن يكون تخزين البيانات على أحدها ضروريا .

البلوكشين لن يعطل كل الصناعات

هل سبق أن سمعت ” ان شركة مبنية على البلوكشين في نفس صناعة Uber قد اخدت حصتها في السوق” . المشكلة الصغيرة مع هذا النهج هو أنه ليس كل صناعة تحتاج إلى البلوكشين.

إذ أنت لا تحب الممارسات التجارية لشركة Uber ، و تعتقد أن الحل بدلاً من استخدام Lyft فقط هو كون بديل على البلوكشين، فنظريتك قد تتحقق بعد سنوات. شبكة نظير لنظير لامركزية لتسهيل و تسريع امر برمجي هي فكرة رائعة. ولكن كل شيئ سيحتاج الى دراسات و تطوير و تخطيط يتطلب سنوات. لن يقوم تحويل الصناعات القائمة حاليا إلى البلوكشين بأي شيئ لجعل المستخدمين يغيرون سلوكهم.

البلوكشين ليس عديم الفائدة

ما لم تكن رمزوك عديمة الفائدة و فكرتكت .

ماذا بعد؟

على الرغم من أنني أوضحت جميع الحالات التي لا ينبغي استخدام البلوكشين لها ، إلا أنه لا تزال هناك حالات يكون فيها البلوكشين هو التطبيق المثالي .

دعونا نلقي نظرة على الشروط التي تدعو إلى استخدام البلوكشين:

  1. قاعدة بيانات مشتركة “للإضافة فقط”
  2. الكتاب المتعددون
  3. غياب الثقة
  4. الحاجة إلى إزالة الوسيط
  5. الإجماع و التوثيق

المال يتناسب تماما مع هذه الفئة . تطبيقات مثل البيتكوين تفي بجميع هذه المعايير ، وبالتالي فهي تطبيق رائع لتكنولوجيا البلوكشين.

لسوء الحظ ، اعتبارًا من عام 2018 ، لم يكن هناك في الواقع العديد من التطبيقات الأخرى المثبتة في الأسواق الشاملة للبلوكشين .

وهذا هو الهدف من هذا المقال :  البلوكشين ليس تقنية غير مجدية ، ولكنها أيضًا ليست منقذًا لنشاطك التجاري و للإقتصاد و الإنسانية ككل .

نحتاج إلى أن نكون جميعاً واعين بالإمكانات الحقيقية لهذه التكنولوجيا و نخطط لما يمكن أن نحققه بشكل واقعي.

لتلقي المزيد من المعلومات و المستجدات فيما يتعلق بالتكنولوجيا المالية، البلوكشين والعملات المشفرة…تابعونا على الفيسبوك: https://web.facebook.com/CryptoArabe تويتر: https://twitter.com/CryptoArabe تلجرام : https://t.me/CryptoArabe_AR

Be First to Comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كريبتو عرب cryptoarabe.com الموقع الأول عربيا الذي يهتم بكل ما هو متعلق بالاقتصاد المشفر والمواضيع الحديثة عن المال الرقمي المشفرة، البيتكوين والعملات البديلة ونشر أهم ما يمكن أن يفيد القارئ العربي في هذا المجال.

السياسة الخصوصية للموقع || شروط الاستخدام للموقع