Press "Enter" to skip to content

شرح كامل لكيف تداول واستثمار العملات الرقمية المشفرة

أصبح تداول العملات المشفرة الرقمية Cryptocurrencies شائعًا بشكل متزايد بين أولائك الأشخاص الذين يرغبون في جني أرباح و كسب المال من صناعة التشفير. هذا النوع من الكسب والأرباح له إيجابيات وسلبيات. الميزة الرئيسية من تداول العملات المشفرة الرقمية هو الدخل المرتفع في فترة زمنية قصيرة إن كنت محترف في التداول و حتى المحترفين يخسرون الكثير في هذا السوق، لذا من بداية الموضوع لا يكن هدفك من قراءة الموضوع الطمع في الكسب السريع دون أي خبرة مسبقة او تعلم الأساسيات من هذا الموضوع.

ما يجلب المستثمرين و المتداولين لسوق العملات المشفرة هو امكانية مضاعفة إيداعتك 10 مرات في يوم واحد فقط  مع التحكم الكامل في تداولتك دون تدخل أي طرف ثالث حسب اختيارك للمنصة المناسبة. و لكن عيوب التداول في العملات الرقمية المشفرة هو حجم المخاطر الكبيرة و يمكن أن تخسر كل استثماراتك رغم خبرتك في المجال، ضف أنك ستحتاج الى التعلم و القراءة عن مجال صناعة التشفير كثيرا مع الممارسة عبر منصات التداول فضلاً عن الحاجة إلى قدر كبير من المعرفة واستثمار كبير للوقت لفهم التكنولوجيات وراء التشفير و كيف تعمل. فإذا كان لديك الوقت الكافي، خد فنجان قهوة واكتسب المعرفة الكاملة عن كيفية تداول العملات الرقمية المشفرة بأمان من خلال هذا الموضوع المشروح و المفصل نظريا عن تداول العملات المشفرة.

كيف تتعلم تداول العملات المشفرة

كثير من الناس المتحمسين لسوق العملات الرقمية المشفرة ، الذين يرون أرباحًا ضخمة من التداول في سوق التشفير ، ينسون جميع عيوب ومخاطر التداول ويبحثون باستمرار عن معلومات حول كيفية البدء في كسب المال من خلال تداول العملات المشفرة. على الإنترنت ، يقوم العديد من المتداولين المحترفين، بنشر مواد مختلفة حول كيفية تعلم تداول العملات المشفرة عبر العديد من البرامج و التطبيقات مثل ميتاتريدر Metatrader وكيفية إجراء تداول صحيح وناجح عبر منصات او بورصات تداول وتبادل العملات المشفرة ، وتحليل المستمر لمواقف معينة و تحركات السوق.

ومع ذلك ، قد يكون من الصعب بالنسبة للكثيرين فهم هذا المجال على الفور ، لأن التداول يتطلب الكثير من المعرفة الأولية والقدرة على تحليل المعلومات.

ما هو أفضل مكان او منصة يبدأ من خلاله المبتدئ المتحمس لدخول سوق العملات المشفرة لكي يصبح متداولًا ناجحًا في المستقبل ويتداول في العملات المشفرة؟ بأي مبلغ من المال يمكنك أن تبدأ بهذا النوع التداول؟ ما هي الأدوات اللازمة لكي أبدأ؟

سيتم الرد على كل تلك الأسئلة من خلال هذا الموضوع ، والذي يوفر المعرفة الكاملة التي ستكون بالنسبة لأي مبتدئ الحجر الاساس.

لابد أنك تسأل الآن، ما هو المبلغ الذي سمكن أن تبدأ به في تداول العملات المشفرة؟

من مزايا التداول في العملات الرقمية المشفرة، أنك لست بحاجة إلى استثمار استثمارات كبيرة لبدء جني الأموال في هذا المجال. بالنسبة للمبتدئين ، يكفي ما يقرب من 100-200 دولار لشراء بعض العملات المشفرة (على سبيل المثال ، يمكنك شراء البيتكوين Bitcoin او BTC، إيثر  ETH او Ethereum، عملة بايننس BNB، ريبل Ripple او XRP، عملة Litecoin أو LTC، و الرموز المميزة Tokens) عبر أي بورصة تمكنك من شراء العملات المشفرة بالوسيلة المتوفرة لديك مقابل الدولار USD أو اليورو EURO ، أو عبر شراء تلك العملات من أشخاص في مدينتكم مقابل الكاش Cash و تحويلها الى المنصة التي نقترح عليكم أن تبدأ بها و التي يتجدون رابطها في أخر هذا الموضوع، و تبدأ التداول بكل استقلالية، و لا تنسى أنك تتعلم، كيف ما كانت النتيجة ربح أو خسارة.

من الأفضل للمبتدئين أن يبدأوا التدرب و التعلم باستثمار صغير جدا، لا تتعدة وحدات الدولارات ، لأنه في البداية هناك فرصة كبيرة جدًا لفقدان كل مواردك المالية. بعد كل شيء ، لا يتمتع المتداول المبتدئ بعد بالخبرة والممارسة لإبرام الصفقات الأكثر ربحية. وفقًا لذلك ، فإن بعض الأخطاء عند شراء أو بيع العملات المشفرة والخسارة اللاحقة لرأس المال المستثمر هي نتيجة محتملة للأحداث.

لذلك ، من المفيد من الناحية العملية فهم كيفية تداول العملات المشفرة واكتساب خبرة لا تقدر بثمن باستخدام مبالغ صغيرة مستثمرة من الأموال  المودوعة على المنصة، والتي لن تكون مخيفة في حالة الفشل. جرب استراتيجيات تداول مختلفة عبر الإنترنت ، وتدرب على استخدام أوامر إيقاف الخسارة، و أوامر الشراء  عبر البورصات ، وما إلى ذلك. وبعد اكتساب مهارات معينة وقليل من الخبرة ، يمكنك البدء في استثمار مبالغ أكبر وإجراء صفقات أكثر ربحية، عبر العديد من اختيارات التداول و الاستثمار التي تقدمها المنصة.

لا تقلق إن تشتت تفكيرك بين التداول و الاستثمار، نعتذر منك!

شرح سريع لما هو التداول، و ما هو الاستثمار.

ما هو التداول؟

التداول هو مفهوم اقتصادي أساسي يتضمن شراء وبيع الأصول. يمكن أن تكون تلك الأصول السلع والخدمات ، حيث يدفع المشتري مقابل لما حصل عليه  للبائع. في حالات أخرى ، يمكن أن تتضمن المعاملة تبادل السلع والخدمات بين الأطراف التجارية.

في سياق الأسواق المالية ، تسمى الأصول التي يتم تداولها بالأدوات المالية. يمكن أن تكون هذه اما أسهم، سندات، أزواج العملات في سوق الفوركس، المعادن النفيسة، الذهب، الفضة، العقود الآجلة، عقود الفروقات CFD، منتجات الهامش، الرافعة المالية، العملات المشفرة وغيرها الكثير. إذا كانت هذه الشروط جديدة بالنسبة إليك ، فلا داعي للقلق – فسنشرحها جميعها في هذه المقالة.

يستخدم مصطلح التداول بشكل شائع للإشارة إلى التداول قصير الأجل ، حيث يدخل المتداولون ويخرجون من نشاطات البيع و الشراء لما تم ذكره في الفقرة السابقة على مدى فترات زمنية قصيرة نسبيًا. ومع ذلك ، هذا افتراض مضلل بعض الشيء. في الواقع ، قد يشير التداول إلى مجموعة واسعة من الاستراتيجيات المختلفة ، مثل التداول اليومي ، والتداول المتأرجح ، وتداول الاتجاه ، وغيرها الكثير. لكن لا تقلق. سنتناول كل منها بمزيد من التفصيل لاحقًا.

ما هو الاستثمار؟

الاستثمار هو تخصيص الموارد مثل رأس المال، الوقت، او الجهد، المعرفة مع توقع تحقيق ربح. يمكن أن يشمل ذلك استخدام الأموال لتمويل وبدء عمل تجاري أو شراء أرض بهدف إعادة بيعها لاحقًا بسعر أعلى. في الأسواق المالية ، يتضمن هذا عادةً الاستثمار في الأدوات المالية على أمل بيعها لاحقًا بسعر أعلى.

يعتبر توقع العائد أساسًا لمفهوم الاستثمار يُعرف هذا أيضًا باسم (العائد على الأستثمار – Return of Investment – RoI ) . على عكس التداول ، عادة ما يتخذ الاستثمار نهجًا طويل الأجل لتراكم الثروة. هدف المستثمر هو بناء الثروة على مدى فترة طويلة من الزمن (سنوات ، أو حتى عقود). هناك الكثير من الطرق للقيام بذلك ، ولكن عادة ما يستخدم المستثمرون العوامل الأساسية لإيجاد فرص استثمارية جيدة محتملة.

نظرًا لطبيعة نهجهم طويل المدى ، لا يهتم المستثمرون عادةً بتقلبات الأسعار على المدى القصير. على هذا النحو ، سيظلون في العادة سلبيين نسبيًا ، دون القلق كثيرًا بشأن الخسائر قصيرة الأجل.

و كنوع من الاستثمار يمكنك تجميد العملات المشفرة في عملة تسمى ستاكينج، كل المعلومات هنا : أقوى العملات المشفرة التي تستطيع تجميدها لربح من Staking

ما الفرق بين التداول و الاستثمار؟

يسعى كل من التجار والمستثمرين إلى جني الأرباح في الأسواق المالية. ومع ذلك ، فإن طرقهم لتحقيق هذا الهدف مختلفة تمامًا.

بشكل عام ، يسعى المستثمرون إلى تحقيق عائد على مدى فترة زمنية أطول – فكر في سنوات أو حتى عقود. نظرًا لأن المستثمرين لديهم أفق زمني أكبر ، فإن عائداتهم المستهدفة لكل استثمار تميل إلى أن تكون أكبر أيضًا.

من ناحية أخرى ، يحاول التجار الاستفادة من تقلبات السوق. يدخلون ويخرجون من المراكز بشكل متكرر ، وقد يسعون إلى تحقيق عوائد أقل مع كل صفقة (نظرًا لأنهم غالبًا ما يدخلون في صفقات متعددة).

أيهما أفضل؟ أيهما أكثر ملاءمة لك؟ هذا القرار لك. يمكنك البدء في تثقيف نفسك حول الأسواق ، ثم التعلم بالممارسة. بمرور الوقت ، ستتمكن من تحديد أيهما يناسب أهدافك المالية وشخصيتك وملفك التجاري بشكل أفضل.

أي عملة معماة او عملة رقمية مشفرة أفضل للتداول

إذا كان هدفك هو كسب المال عن طريق تداول العملات المشفرة ، وليس عن طريق الاستثمار طويل الأجل ، فيجب أن يكون المؤشر الرئيسي عند اختيار زوج التداول هو السيولة. بمعنى آخر ، هو حجم التداول خلال 24 ساعة. كلما زاد حجم التداول ، زادت السيولة ، زاد عدد المشاركين ومقدار رأس المال المتضمن في التداول. تقل فرص قيام اللاعبين الكبار او الحيتان بإسقاط السوق بشدة.

السيولة العالية لزوج التداول تعني أيضًا أنه سيكون لديك فرص أقل “لتصبح مستثمرًا” ، أي البقاء مع هذه العملة في يديك في حالة حدوث هبوط في السوق. لذلك ، من المهم جدًا للمتداول المبتدئ أن يتداول في زوج كبير الحجم. في وقت لاحق ، عندما تحصل على خبرة وفهم حقيقيين للسوق ، يمكنك بشكل مستقل تحديد العملة المشفرة الأفضل للتداول وعلى أي منصة.

نصيحة أساسية لأولئك الذين يبدأون من الصفر: اختر عملة مشفرة واعدة من المحتمل أن تنمو نحو العملة الرئيسية (بيتكوين أو إيثر). في هذه الحالة ، حتى لو انخفض سعرها مؤقتًا ، لا يجوز لك إغلاق الصفقة ، ولكن انتظر ، لأن العملة الواعدة ستظهر بالتأكيد نموًا في المستقبل.

مستثمرا أو متدولا لابد من متابعة أخبار العملات المشفرة

المقلبون و المغيرون الرئيسيون لسعر العملة المشفرة في الوقت الحالي هم الأخبار والأحداث و ما يقال في الميديا عن عالم الاقتصاد الرقمي. يمكن أن تحفز إحدى الأخبار الإيجابية على الفور نمو و ارتفاع أي عملة رقمية ، مما قد يضاعف سعرها العديد من المرات في وقت وجيد. في الوقت نفسه ، يمكن لبعض الأخبار السلبية ، التي يمكن طلبها من قبل كبار المستثمرين أو الشخصيات المؤثرة الأخرى ، أن تؤدي إلى انهيار السوق وإحداث تصحيح عميق لعدة أشهر طويلة.

و هذا ما حدث مع سوق العملات المشفرة بعد أن قرر باي بالى PayPal اعتماد العملات المشفرة في منصته في الولايات المتحدة.

و أيضا لا ننسى ما حدث في بداية عام 2018. بعد الإصدار المستمر للأخبار السلبية ، عانى سوق العملات المشفرة من تراجع عالمي ، مما قلل من رسملة الاقتصاد المشفر عدة مرات في فترة زمنية قصيرة. يمكن رؤية كل هذا بوضوح على مخططات رسملة سوق العملات المشفرة عبر الريم البياني التالي :

يمكن إجراء الاستنتاج العام على النحو التالي. يجب أن يكون أي متداول ناجح على دراية بآخر الأخبار من عالم العملات المشفرة وأن يكون قادرًا على تحليلها من أجل التنبؤ بالتراجع أو النمو المستقبلي لسوق العملات المشفرة بالكامل. يمكن القول أن هذا هو أساس الأساسيات.

من الضروري دراسة العديد من مصادر المعلومات التي تبث آخر الأخبار والأحداث في عالم الاقتصاد المشفر بعد كل حادثة جديدة. في هذه الحالة ، لديك فرصة لإبرام العديد من الصفقات الناجحة ، واللعب على انخفاض أو زيادة في معدل العملات المشفرة.

من الأفضل استخدام شبكة اجتماعية مثل Twitter لتتبع الأخبار. غالبًا ما يتم نشر المصادر الرئيسية للأخبار المختلفة من عالم العملات المشفرة من المطورين ومؤسسي أي من شركات البلوكشين blockchain هناك. باستخدام Twitter ، يمكنك اكتشاف أي أخبار بسرعة وتحليلها والحصول على الوقت لاستخدام المعلومات بشكل مربح.

ومع ذلك ، هناك بعض الفروق الدقيقة. نظرًا لأن Twitter عبارة عن شبكة اجتماعية أجنبية ، يتم نشر جميع الأخبار بلغة أجنبية. إذا كنت تتحدث الإنجليزية ، فهذا يمنحك ميزة كبيرة وستكون جميع طرق المتداول الناجح مفتوحة لك، أو تتابع أخبار العملات المشفرة باللغة العربية عبر حساباتنا، نحن نقدم دائما أخر الأخبار عبر مجتمع كريبتو عرب، ولكن رغم ذلك يجب أن تطلع على الأخبار باللغة الإنجليزية.

كمتداول يجب أن تتعلم الحفاظ على ما تملك من أصول رقمية، كيف؟

لا تضغط على أي رابط في بريد يصلك من جهة مشكوك فيها أو غير معروفة

هذه خطوة مهمة للغاية يجب أن يتبعها جميع المتداولين المبتدئين. تأكد من اخفاء حساباتك الشخصية و تنويع وفصل البريد الذي تستخدمه في منصات التداول ، والذي ستستخدمه فقط للتسجيل في بورصات تبادل العملات الرقمية ومحافظ العملات المشفرة الامنة. و لا تستخدم ذلك الإيميل في اي مكان أخر.

الأمر كله يتعلق بالأشخاص عديمي الضمير، المحتالين والمتسللين ، الذين يوجد منهم الكثر في عصر العملات المشفرة. سيحاول كل منهم سرقة ما تملك من عملات مشفرة بسرعة ومهنية، عبر الحسابات في بورصات العملات المشفرة و المحافظ الرقمية ، وما إلى ذلك. ولهذا فإن لديهم أدوات كافية لسرقة حتى أكثر الأشخاص دهاء. ويتم ذلك بشكل أساسي من خلال البريد العشوائي المتنوع ، والذي غالبًا ما يصل إلى بريدنا الإلكتروني، و الذي يكون مضلل و يجعلونك تضغط على الروابط التي تصل في البريد، و الظغط على الرابط في البريد يعد أخطر شيئ يمكن أن تقوم به، لهذا حتى لو كان البريد يظهر أنه وصل من مكان موثوق لا تقم بالظغط مباشرة على الروابط.

على سبيل المثال ، سوف تتلقى رسالة مزعومة من مطوري بعض العملات المشفرة ، والتي انتهى بها الأمر بالصدفة في محفظتك الاستثمارية. ستحتوي الرسالة بالضرورة على بعض ملفات البرنامج الضار ، والتي سيتم إخفاءها كنوع جديد من المحفظة الإلكترونية لتخزين هذه العملة الرقمية أو لشيء مشابه. أشار المطورون إلى حقيقة أن الملف آمن وموثوق. وأيضًا حقيقة أنه يجب تثبيته دون إخفاق ، لأن هذه نسخة محدثة من المحفظة القديمة.

بعد فتح هذا الملف بنجاح ، يحصل المحتالون على وصول كامل إلى جهاز الكمبيوتر الخاص بك. ولا يوجد شيء يمكنك القيام به. يسرقون بسرعة كل كلمات المرور وعبارات المرور وتسجيلات الدخول. وبعد ذلك يذهبون إلى المحافظ الإلكترونية والمبادلات وتنظيفها بالكامل. وسينتهي مسارك لتصبح متداول محترف باحباط السرقة وليس الخسارة من التعلم او قلة المعرفة بالمجال.

لا تضغط أي ربط غير أمن عبر بحثك في مواقع البحث

كسيناريو آخر ، قد يحدث ما يلي. ستتلقى رسالة تهنئة على تلقيك جائزة من على المنصة التي تتداول من خلالها. ستذهب إلى الموقع باستخدام الرابط الوارد في الرسالة وإدخال اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصين بك كما في المنصة التي تتداول عبرها. لكنك لم تجد أي جائزة و لا أي شيئ، و تحسب أن الأمر عادي.

لكن عندما ستذهب منصة التداول الخاصة التي تتداول العملات عليها فإنك قد تجد حسابك فارغ و أنه تم تحويل كل ما تملك الى محافظ خارجية. قد تسأل كيف حدث هذا؟ سهل جدا! لم يتم ربط ذلك البريد الإلكتروني المزيف بالبورصة الأصلية التي تستخدمها ، ولكن إلى موقع احتيالي مزيف مصمم بنفس واجهة الدخول الى المنصة الأم التي تسمى مواقع التصيد. مواقع التصيد هي نسخ من بعض المواقع الأصلية ذات مجالات متغيرة.

عادةً ما تكون الاختلافات في مجال المورد المزيف دقيقة للغاية بحيث يصعب ملاحظتها. على سبيل المثال ، بدلاً من بورصة Binance ، التي لها الموقع الرسمي binance.com ، يمكن كتابتها على شكل binance.co.com أو blnance.com (هنا بدلاً من “i”ستحد “l”).

يتم إنشاء هذه المواقع لسرقة كلمات المرور وتسجيلات الدخول التي تقدمها بنفسك للمحتالين. حيث أصبح الآن الوقوع في موقع تصيد نموذجي أمرًا سهلاً للغاية.

لهذا السبب ، من أجل حماية نفسك إلى أقصى حد من المحتالين ، تحتاج إلى استخدام حساب بريد إلكتروني منفصل لن تستخدمه في موارد جهات خارجية لم يتم التحقق منها. استخدم الحساب الجديد فقط للتسجيل في بورصات العملات الرقمية والمحافظ الإلكترونية. في هذه الحالة ، لن يصل إليها سوى المعلومات التي سيرسلها مطورو المحفظة للعملات الرقمية ومن مالكي منصات تداول وتبادل العملات المشفرة.

أفضل منصة لتداول و استثمار العملات الرقمية المشفرة

في الختام ، يجدر قول بضع كلمات حول منصات وبروصات تبادل العملات المشفرة مع التوصية بالأفضل لك كمبتدئ أو محترف. لأن منصات التداول هي مكان العمل الرئيسي لأي متداول. هناك يمكنك إجراء معاملات مضاربة عن طريق تقديم أوامر شراء وبيع العملات المشفرة، يدويات أو أتوماتكيا.

لذلك ، تحتاج إلى اختيار أفضل بورصات العملات المشفرة لبدء التداول. اختر بورصات العملات المشفرة التي تقدم مدفوعات منتظمة للمستخدمين ، ولا تؤخر المعاملات ، وتوفر أمانًا جيدًا للحساب ، ولديها ما يكفي من العملات المشفرة في قائمة التداول والعديد من أزواج التداول.

في الوقت الحالي ، لا ينبغي للمبتدئين الانتباه إلى التبادلات الغير المعروفة على الرغم من أن لكل منصة تداول العملات المشفرة مزايا خاصة. دائمًا ما تتمتع بورصات العملات المشفرة غير الشعبية بفرصة كبيرة للإفلاس. وإذا حدث هذا ، فلن يقوم أحد بإعادة ودائعك.

مهمتك الرئيسية هي تعلم أساسيات التداول ، وفهم كيفية تداول العملات الرقمية والشعور بها واكتساب الخبرة المناسبة ، لا تتظر الأرباح الكبيرة على الفور من اليوم الأول للتداول و إنما تعلم التداول بشكل احترافي حتى لو طال التعلم و اكتساب المعرفة. من خلال اختيار التبادلات الموثوقة التي اكتسبت بالفعل شعبية في سوق العملات المشفرة (على سبيل المثال ، Binance أو Huobi او KuCoin ، يمكنك الحصول على الحد الأدنى من تجربة تداول العملات المشفرة المطلوبة دون التعرض لخطر الوقوع في أي خداع. لهذا السبب ، في المرحلة الأولية ، يجب أن تعطي تفضيلاتك لأكثر منصات تبادل العملات المشفرة شيوعًا وأكبرها، و حتى و إن أصبحت محترفا فلن تجد أحسن من المنصات التي تم ذكرها.

روابط شرح المنصات تجدها عبر الروابط التالية :

منصة بايننس : شرح منصة Binance ل تداول العملات الرقمية المشفرة بأمان

منصة هيوبي Huobi : شرح التداول عبر منصة Huobi الشرق الاوسط

منصة KuCoin : منصة تبادل و تداول العملات المشفرة Kucoin المستقرة و الامنة

خاصية الأمان في منصات تداول العملات ارقمية المشفرة

بضع كلمات حول أمان حسابك في البورصة. كل شيء هنا يجب القيام به ، كما هو الحال مع محافظ التشفير الإلكترونية التي تختارها لتخزين العملات المشفرة على المدى البعدي ولن تجد أحسن من المخافظ الأجهزة.

راجع هذا الموضوع من أجل الوصول الى المحفظة الامنة : أحسن محفظة تخزين البتكوين Bitcoin والعملات المشفرة

للحفاظ على حسابك أمنا من أي تهديد، حدد كلمة مرور معقدة واكتبها على قطعة من الورق أو دفتر ملاحظات. لا تقم بتخزين الرموز على الوسائط الإلكترونية. لأنه أي شخص وصل الى حاسوبك أو هاتفك فقد يصل الى كل حساباتك المسجلة على الجهاز. قم أيضًا بتوصيل المصادقة ذات العاملين عبر الرسائل القصيرة أو خدمة Google Authentificator. سيؤدي ذلك إلى زيادة حماية حسابك من المحتالين، بشكل كبير، غير أنه يجب الحفاظ على رقمك أو خاتفك لإستخدامه عندما يطلب منك ادخال الرقم المطلوب.

أن تصبح متداولًا ناجحًا هي مهمة صعبة، تتطلب الكثير من المعرفة والكثير من الممارسة. هنا تحتاج إلى امتلاك كل من المهارات الاستنتاجية وضبط النفس و الصبر و السرعة في اتخاذ القرار. بدون تلك المهارات النفسية أكثر ما هي تقنية ، من غير الواقعي ببساطة الانخراط في تداول فعال للعملات المشفرة.

ومع ذلك ، فإن جميع المسارات مفتوحة الآن للمبتدئين. بعد كل شيء ، تم وصف جميع الخطوات الأولية للتداول في هذا الموضوع ، والآن يمكنك البدء في محاولة تداول العملات المشفرة باستخدام ملبغ صغيرة من الأموال لاكتساب الخبرة في التداول. إن تجربتك الخاصة في تداول العملات المشفرة هي التي ستظهر مدى استعدادك لهذا النوع من الأرباح وما إذا كان يناسبك.

يجدر التذكير مرة أخرى. بدء التداول بكميات كبيرة على الفور فكرة سيئة للغاية. حيث يمكنك أن تخسر كل شيء في اليوم الأول من التداول. تذكر أن سوق العملات المشفرة لا يمكن التنبؤ به وشديد التقلب. من المستحيل التنبؤ بدقة بنسبة 100% بما سيحدث في السوق حتى في غضون دقائق قليلة.

هذا هو السبب في أنه من الجدير تعلم أساسيات التداول ، وفهم كيفية تداول العملات المشفرة ، والاستمرار في دراسة المواد المتعلقة بها كل يوم والانخراط في التداول أكثر فأكثر كل يوم. وبعد فترة ، يمكنك زيادة المبلغ المستثمر تدريجيًا ، بحيث يزداد الربح من كل معاملة في النهاية.

لندخل في التقني النظري بخصوص تداول العملات الرقمية المشفرة

ما هو التحليل الأساسي – Fundamental Analysis – FA؟

التحليل الأساسي هو طريقة لتقييم، تقييم الأصول المالية. يدرس المحلل الأساسي كلاً من العوامل الاقتصادية والمالية لتحديد ما إذا كانت قيمة الأصل عادلة. يمكن أن تشمل هذه الظروف الاقتصادية الكلية مثل حالة الاقتصاد الأوسع أو ظروف الصناعة أو الأعمال المرتبطة بالأصل (إذا كان هناك واحد). وغالبًا ما يتم تتبعها من خلال مؤشرات الاقتصاد الكلي الرائدة والمتأخرة.

بمجرد اكتمال التحليل الأساسي ، يهدف المحللون إلى تحديد ما إذا كان الأصل مقوم بأقل من قيمته الحقيقية أو مبالغ فيه. يمكن للمستثمرين استخدام هذا الاستنتاج عند اتخاذ قراراتهم الاستثمارية.

في حالة العملات المشفرة ، قد يشمل التحليل الأساسي أيضًا مجالًا ناشئًا لعلوم البيانات يهتم ببيانات Blockchain العامة التي تسمى مقاييس on-chain. يمكن أن تتضمن هذه المقاييس معدل تجزئة الشبكة ، والمالكين الأوائل ، وعدد العناوين ، وتحليل المعاملات ، وغير ذلك الكثير. باستخدام وفرة البيانات المتاحة على سلاسل الكتل العامة ، يمكن للمحللين إنشاء مؤشرات فنية معقدة تقيس جوانب معينة من الصحة العامة للشبكة.

بينما يتم استخدام التحليل الأساسي على نطاق واسع في سوق الأوراق المالية أو الفوركس ، إلا أنه أقل ملاءمة للعملات المشفرة في حالتها الحالية. تعتبر فئة الأصول هذه جديدة جدًا بحيث لا يوجد ببساطة إطار عمل موحد وشامل لتحديد تقييمات السوق. علاوة على ذلك ، فإن جزءًا كبيرًا من السوق مدفوعًا بالمضاربة والروايات التي تتداول عبر وسائل التواصل و الميديا. على هذا النحو ، فإن العوامل الأساسية عادة ما يكون لها تأثيرات ضئيلة على سعر العملة المشفرة. ومع ذلك ، يمكن تطوير طرق أكثر دقة للتفكير في تقييم الأصول المشفرة بمجرد نضوج السوق.

ما هو التحليل الفني – TA – Technical Analysis؟

يعمل المحللون الفنيون بأسلوب مختلف. الفكرة الأساسية وراء التحليل الفني هي أن حركة السعر التاريخية قد تشير إلى الكيفية التي من المحتمل أن يتصرف بها السوق في المستقبل.

لا يحاول المحللون الفنيون معرفة القيمة الجوهرية للأصل. بدلاً من ذلك ، ينظرون إلى نشاط التداول التاريخي ويحاولون تحديد الفرص بناءً على ذلك. يمكن أن يشمل ذلك تحليل حركة السعر والحجم وأنماط الرسم البياني واستخدام المؤشرات الفنية والعديد من أدوات الرسوم البيانية الأخرى. الهدف من هذا التحليل هو تقييم قوة أو ضعف سوق معين.

مع ذلك ، فإن التحليل الفني ليس مجرد أداة للتنبؤ باحتمالات تحركات الأسعار في المستقبل. يمكن أن يكون أيضًا إطارًا مفيدًا لإدارة المخاطر. نظرًا لأن التحليل الفني يوفر نموذجًا لتحليل هيكل السوق ، فإنه يجعل إدارة التداولات أكثر تحديدًا وقابلية للقياس. في هذا السياق ، فإن قياس المخاطر هو الخطوة الأولى لإدارتها. هذا هو السبب في أن بعض المحللين الفنيين قد لا يعتبرون متداولين بشكل صارم. قد يستخدمون التحليل الفني فقط كإطار عمل لإدارة المخاطر.

يمكن تطبيق ممارسة التحليل الفني في أي سوق مالي ، ويتم استخدامه على نطاق واسع بين متداولي العملات المشفرة. لكن هل التحليل الفني يعمل؟ حسنًا ، كما ذكرنا سابقًا ، فإن تقييم أسواق العملات المشفرة مدفوع إلى حد كبير بالمضاربة. هذا يجعلهم ملعبًا مثاليًا للمحللين التقنيين ، حيث يمكنهم الازدهار من خلال مراعاة العوامل الفنية فقط.+

حتى لا ندخلك في الكثير من التفاصيل، و بما أنك تقرأ هذا المقال فحتما أنت  تطمح لأن تكون متداولا في العملات الرقمية ناجحا، و تطمح للاستثمار في العملات المشفرة لمدة معينة، أو لا تعرف شيئ عن التداول من الاساس، هذا الموضوع يقول لك لا بأس ان تبدأ من معرفة لا شيئ في هذا المجال، فقط أدخل و تسجل في أحد المنصات النصوح بها، و إبدأ فقط ب 10 دولارت أمريكي. وإجعلها أول خطوة لتحقيق الرقم الذي تريده من التداول في العملات المشفرة بعد مدة.

راجع هذا الموضوع كل مرة إن فاتك أي شئ، و انتظر المقال المقبل او تحديث لهذا الموضوع إن شاء الله بخصوص شرح التداول في العملات المشفرة الرقمية لفهم المزيد والتعمق أكثر في المجال.

تابع اخبار سوق المال المشفر، و الاقتصاد المشفر عبر CryptoArabe Facebook و CryptoArabe Telegram و CryptoArabe Twitter.

Be First to Comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كريبتو عرب Cryptoarabe.com، موقع لأخبار العملات الرقمية المشفرة، البلوكشين، الإستثمار في العملة، و تداول العملة المشفرة و العملات البديلة، ايضا هو بوابة لفهم كل شيئ عن الاقتصاد المشفر و علاقته و مقارنته و ترابطه بالاقتصاد الملموس و الافتراضي.
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare